تطوير الذات


قد يكون من الصعب أحيانا أن تعرف من أين تبدأ عملية تطوير الذات .

هل تتخلص من نقاط ضعفك ؟ أم تركز على نقاط قوتك ؟ أو تقوم بعمل شيئاً جديداً مختلفاً ؟ ... لا أريدك أن تحتار ، بل أريد أن أجلب تركيزك لما هو أهم 

في البداية السؤال الأهم هو لماذا تريد تطوير ذاتك؟ ماهو السبب أو ماهي الأسباب التي تدفعك للتغيير ؟ لأنك ستعرف حينها الجانب الذي تريد تطويره ومن هنا تحدد بوضوح نقاط ضعفك وقوتك في هذا الجانب. 

ثم بعد ذلك يأتي دور التخطيط ، عندما تضع خطة مكتوبة سوف تركز على تنفيذها، لأن الخطة تذكرك بالأهم والأولوية في التنفيذ وأيضا تشجعك وتحفزك أكثر بعد إنجاز كل هدف. ومن الجدير بالذكر أن وسائل تطوير الذات متنوعة مابين الكتب، الدورات،  التدريب الشخصي مع لايف كوتش يساعد في تسريع تحقيق الأهداف.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.